منوعات

بسبب وفاة ابنه.. ايلون ماسك يهدد (لن أرحم أي شخص)

يواصل الملياردير الأميركي إيلون ماسك منذ استحواذه على تويتر، كتابة التغريدات المثيرة للجدل بشكل يومي على المنصة، لاسيما بعد فتح باب عودة وتفعيل حسابات سابقة كانت ملغاة.

وكتب ماسك اليوم تغريدة جديدة رداً على أحد المنشورات حول إمكانية إعادة حساب المنظر الأميركي وصاحب نظريات المؤامرة أليكس جونز حيث قال: “مات طفلي البكر بين ذراعي.. شعرت بنبض قلبه الأخير”.

وأضاف “لا أرحم أي شخص يستخدم موت الأطفال لتحقيق مكاسب سياسية أو شهرة”، في إشارة إلى تصريحات الرجل بشأن مذبحة وقعت في مدرسة عام 2012 وراح ضحيتها 28 طفلاً.

فقد بدأت القصة عندما تساءل المؤلف الأميركي سام هاريس في تغريدة اليوم الاثنين، عن إمكانية إعادة حساب جونز، ليأتيه الرد مزلزلاً من ماسك.

وكان مالك تويتر قد أعلن يوم الجمعة أنه لن يسمح لجونز بالعودة إلى المنصة، بعدما اقترح أحدهم إعادته حيث أجاب ببساطة: “لا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى