منوعات

ما قصة القطة التي ظهرت بين محمد بن زايد ومحمد بن راشد؟!

ظهر الرئيس الاماراتي الشيخ محمد بن زايد في صورة وهو بجوار حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد وبينهما قطة في صورة اثارت التساؤلات عن سبب وجودها.

وأثارت القطة التي توسطت بن زايد وبن راشد خلال لقائهما في استراحة المرموم في دبي، تساؤلات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فما قصتها؟

حيث التقى الشيخ محمد بن زايد والشيخ محمد بن راشد في استراحة المرموم في دبي، حيث استعرض الطرفان الموضوعات التي تهم شؤون المواطن ومصالحه وتطرقا إلى السبل الكفيلة بتعزيز مسيرة الوطن التنموية الطموحة وتحقيق تطلعات شعبه نحو المستقبل الذي ينشده، وفق وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

وأظهر مقطع فيديو وصور متداولة للقاء وجود قطة في وسط الأريكة التي جلس عليها بن زايد وبن راشد، حيث قام الرئيس الإماراتي بمداعبتها وتحسس رأسها، ما أثار بعض التساؤلات في مواقع التواصل، ليتبين بعد ذلك أن القطة وهي إحدى قطة تم إنقاذها العام الماضي، من قبل مجموعة من المقيمين، بعد أن سقطت من مكان مرتفع.

ونشر الإعلامي الإماراتي محمد البلوشي توضيحاً قال فيه: “في أغسطس 2021، أشاد الشيخ محمد بن راشد بإنقاذ قطة سقطت من شرفة إحدى البنايات في دبي، حيث تجمع عدد من الأشخاص أسفل البناية وأنقذوها من دون أن يصيبها أذى، ومنحت مأوى في مزرعة المرموم.. وفي اللقاء الذي جمع بين الشيخ محمد بن زايد والشيخ محمد بن راشد اليوم نرى إحدى صغارها”.

وكان حاكم دبي قد أعاد نشر مقطع فيديو إنقاذ القطة في أغسطس 2021،  يظهر قيام عدد من المقيمين في المنطقة بإنقاذ حياة القطة، معبرا حينها عن فخره وسعادته بعمل المقيمين، وطلب من متابعيه بأن يرشدوه عليهم لتكريمهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى